نبض القوافي والكلمِ الرقيق

ملتقي الحوار الهادف ..والثقافة والآداب والفنون
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدة بعنوان: عِتابْ على ضفافِ بغدادْ....للشاعر اسحق قومي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشاعر السوري اسحق قومي
مشرف المنتديات الادبية
مشرف المنتديات الادبية
avatar

المساهمات : 21
تاريخ التسجيل : 20/06/2008

مُساهمةموضوع: قصيدة بعنوان: عِتابْ على ضفافِ بغدادْ....للشاعر اسحق قومي   السبت نوفمبر 22, 2008 9:20 am



قصيدة بعنوان:


عتابْ على ضفاف بغدادْ


للشاعر اسحق قومي


سَرى في عِشْقِكِ غيم ٌ وإنداءُ

ولملمتُ هوى الترحال ِ ، حسناءُ

لِمَ أوهمت ِ أحلامي بمملكة ٍ

لها في باقيّ الأيام ِ أصداءُ؟؟!!

وجمَّلت ِ الهوى أعراسَ حالمة ٍ

وبايعت ِ الغِوى في السُكر ِ، خيلاءُ

تُطوّبُ في شذى الشطين ِ أُمنيتي

ويهفو في صدى التحنان ِ، زوراءُ

سرى مِنْ روحكِ فجرٌ وعاشقة ٌ

وغنتهُ قُبيل َ النوم ِ، عفراء ُ

هو فجر ٌ تلوَّنَ عَبرَ أضلعه ِ

وغنَّى في رحيل ِ الشوق ِ، صهباءُ

آتاهُ الشطُّ ُّ يجتاحُ به ِ ظمأً

ويروي الدمعَ آهات ُ حَرّاءُ

كأنَّ فيه ِ منْ باقي الندى حُلماً

ولو أنَّ به ِ منْ شوقه ِ ،الثاءُ

رأى في تينك ِ العينين ِ معجزةً

مموسقة ً على أنغامها ، الفاءُ

وأقسمَ أنْ يُريحَ الليلَ في سَكرٍ

ويغدو الصبح َ، عُشاقُ وقمراءُ

كأنَّ الوجدَ في عينيه ِ ملحمة ٌ

( فُراتيُّ) الهوى والعُشقُ ورقاءُ

على شطيك ِ(بغدادُ) النوى مُزقٌ

وفي أسمائكِ الآياتُ عَجماءُ

دعيه ِ يُخفي منْ فيض النوى حُلماً

ويهوى في ربوع ِ الوجدِ ،سمراءُ

****
ألمانيا
20/11/2008م
اسحق قومي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيدة بعنوان: عِتابْ على ضفافِ بغدادْ....للشاعر اسحق قومي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبض القوافي والكلمِ الرقيق :: المنتديات الأدبية :: منتدي المكتبات الشعرية والادبية :: مكتبة الشاعر والاديب السوري اسحق قومي-
انتقل الى: